يعدُّ المغرب خامس قوةٍ اقتصاديةٍ في إفريقيا، حيث يبلغ حجم الإنتاج المحلي 102 مليار دولارٍ، وقدّرت صادرات المغرب لعام 2017م 245 مليار درهمٍ.

الصّادرات الصّناعية:

أدّى الوعي ووجود الأيدي العاملة إلى تطور الصّناعات في المغرب، حيث تعتمد سوقها بشكلٍ أساسي على صادراتها الصّناعية ، حيث قدّرت قيمتها 60% من قيمة الصّادرات المغربية ، وبلغت قيمة ما صدّرته منها لعام 2017م 18 مليار دولارٍ، حيث بلغ ما صدّرته من السّيارات 383 ألف سيارةٍ بقيمة 58 مليار درهمٍ ،وصدّرت أيضاً أجزاء الطّائرات والآلات الصّناعية بقيمة 44 مليار درهمٍ ،حيث تصدّرها للكثير من الدّول وخاصةً دول الخليج كالكويت والسّعودية والإمارات.

المعادن وتصديرها:

نتيجةٌ لاكتساب أرض المغرب ثروات معدنيّة عمل أهل المغرب بالتّنقيب منذ القدم، فقد أعتبر الفوسفات المصدّر الأول للعملة الصّعبة قبل 30 عامٍ ، حيث صدّرت المغرب بقيمة 44 مليار درهم من الفوسفات ومشتقاته لعام 2017م  إلى آسيا وأفريقيا جنوب الصّحراء وأمريكا اللّاتينية ،كما تصدّر الحامض الفسفوري، وبلغت قيمة ما صدّرته لعام 2019م للنّحاس 1،53 مليار درهمٍ ، وللزنك 71مليون درهمٍ، وللرّصاص 641 مليون درهمٍ ،وللمنغنيز 134 مليون درهمٍ.

المواد الغذائية والأسمدة:

تصدّر المغرب الكثير من المواد الغذائية، فقد بلغت قيمة صادراتها لعام 2017م من السّكر 19مليون دولارٍ، ومن البرتقال بقيمة 13،7 مليون دولارٍ ، ومن الجبن بقيمة 13 مليون دولارٍ ومما تصدّره أيضاً الفراولة والتّوت والطّماطم، وبلغت قيمة ما تصدّره من المواد الصّناعية الغذائية كالمعلبات 25،2 مليار درهمٍ ،كما بلغت قيمة ما صدّرته من الأسمدة والمخصبات الزّراعية 17،7 مليون دولارٍ.

زيت الزيتون المغربي:

يعدّ المغرب سادس مصدّرٍ عالميٍ لزيت الزّيتون ، حيث يصدّر سنوياً تقريباً 22،5 ألف طنٍ من الزّيت الخام ، كما يصدّر الزّيت المكرر ، حيث يصدّره لأمريكا وأوروبا وإسبانيا وإيطاليا.

صادرات المغرب من الأسماك:

تحتل المغرب المرتبة الثّالثة عشرة عالمياً في إنتاج الأسماك، حيث يبلغ إنتاج البحر سنوياً 15،2 مليون طنٍ، ويبلغ عدد الصّيادين فيها 108 ألف صيادٍ، وبلغت قيمة صادراتها من الأسماك لعام 2018م 2،4 مليار دولارٍ، وتعتبر المركز الرّئيسي لتصدير الأخطبوط ،كما تصدّر دقيق وزيت السّمك والمعلبات.

الصّناعات النّسيجية:

يوجد في المغرب 1600 معملٍ للنّسيج ،حيث يعمل بها أكثر من 175 ألف شخصٍ ، وصدّرت المغرب لعام 2013م نحو أوروبا بقيمة 3ملياراتٍ ، حيث صدّرت لإسبانيا بقيمة 1،152 مليار يورو، وصدّرت لفرنسا بقيمة 850 مليون يورو ، وللمملكة المتّحدة بقيمة 165 مليون يورو

ولألمانيا بقيمة 162 مليون يورو ،ولإيطاليا بقيمة 110 مليون يورو

كما تصدّر لإفريقيا بنسبة 70% من صادرات الإنتاج

حيث بلغت قيمة ما صدّرته لها لعام 16،4 مليار درهمٍ

ومن الدّول المستوردة السّينغال وموريتانيا وغينيا الاستوائيّة ونيجيريا.

المنتجات الجلدية والملابس المغربية:

تعدّ صناعة الجلديات في المغرب من أهمّ الصّناعات

وتصدّر لأوروبا سنوياً 94،3% من هذه المنتجات كفرنسا وإسبانيا وألمانيا وإيطاليا وبريطانيا

وتحتلّ الأحذية الجلدية الحصة الأكبر من الصّادرات حيث تصدّر المغرب سنوياً 20،15 مليون حذاءٍ

ويوجد 234 شركةً لصناعة الأحذية، وبلغت قيمة صادراتها لعام 2006م 1،67 مليار درهمٍ

وبلغ قيمة ما صدّرته من الملابس المغربية لعام 2017م 37 مليار درهمٍ

و قيمة ما صدّرته من الجلديات كالحقائب للشّهر الأول من عام 2023م 38مليون درهمٍ.