كم سنة تستغرق شجرة الزيتون كي تثمر؟ كثرت في الآونة الأخيرة مشاريع الزراعية، وتمحورت عمليات الإنشاء تلك على مشاريع الأشجار المثمرة، التي لا تحتاج إلى رأس مال مرتفع، ولا إلى الكثير من العناية. علاوةً على ذلك كان لا بد من التفكير بنوع من الأشجار، بحيث لا يمكن للسوق التوقف عن شراء محاصليها، ولا يمكن الاستغناء عنها في أي منزل. فاستقر البحث على شجرة الزيتون، التي لا تنفك تتواجد على أي مائدة في منازلنا، إلى جانب أنها من الأشجار المباركة، والمصنفة في بعض بلدان العالم تحت بند أهم الصادرات المحلية. إن شجرة الزيتون لا تحتاج الكثير من العناية، ولها الكثير من المميزات والاصناف. لذلك سنتكلم في مقالنا اليوم عن كل ما يتعلق بشجرة الزيتون، من زراعة، وعناية، وإثمار، وما هي أهم الأصناف، وكم سنة تستغرق شجرة الزيتون كي تثمر.

شجرة الزيتون

olea europaea هو الاسم العلمي لشجرة الزيتون، والتي تعتبر من الأشجار المعمرة الزيتية دائمة الخضرة، تتبع الفصيلة الزيتونية. وشجرة الزيتون هي بحد ذاتها ثروة على كافة المستويات، لما لها من أهمية وفوائد على الصعيد الصحي والاقتصادي. فهي تعدُّ غذاءً كاملًا، من خلال إنتاجها لزيت الزيتون الذي يستخدم في الطعام، والتجميل، وبعض أنواع المعالجات التي صدّقت على استخدامه، الكثير من الدراسات والمراجع الطبية.

تنتشر شجرة الزيتون بشكل شاسع في سواحل البحر الأبيض المتوسط، وبعض المناطق الداخلية. فبلغت نسبة الأراضي المزروعة بالزيتون أكثر من 9.4 مليون هكتار في عام 2010. مما يجعله من الأشجار الأكثر انتشارًا حول العالم بعد شجرة جوز الهند والنخيل، كما أنه سريع الانتشار، حيث تضاعفت المساحات المزروعة لثلاث مرات بين عامي 1960 و 1998، وبلغت زراعة شجرة الزيتون ذروتها في عام 2008 حيث حققت مساحة مزروعة بلغت 20 مليون هكتار. ولمعرفة كم سنة تستغرق شجرة الزيتون كي تثمر تابع معنا.

شجرة زيتون عمرها اكثر من الف عام

صفات شجرة الزيتون

وجدت شجرة الزيتون في جزيرة كريت اليونانية، منذ أكثر من 3400 سنة قبل الميلاد. تمتلك شجرة الزيتون القدرة على الصمود في الظروف القاسية، كالجفاف، والأراضي المحجرة، وقليلة العمق والخصوية. حيث يكون جذر شجرة الزيتون سطحيًا، وغير متعمق. خصوصًا في الأراضي المروية، حيث يكون عمقه لا يتجاوز الـ 70سم. ويصل ارتفاعها إلى 12 مترًا في بعض الأصناف، وحسب بعض الظروف.
كما تتواجد في فلسطين وتونس، أنواع من أشجار الزيتون التي يزيد عمرها عن 1500 سنة. كما تشتهر إيطاليا وإسبانيا في إنتاج الزيتون، وزيت الزيتون وتصديره. ويتميز شجر الزيتون بعض الصفات وهي:

  •  ثماره بيضوية الشكل لها طعم قوي مر قبل أن تنضج، وتختلف بالشكل واللون حسب نوع الشجرة.
  • جذع الشجرة من الخشب القوي المقاوم للنخر والتآكل.
  • يتميز بالتبرعم السريع في حال تم قطع أحد الأغصان.
  • تفضل شجرة الزيتون المناطق القليلة التروية، والصخرية ذات المناخ المعتدل. كما في المنحدرات الجبلية القريبة من السواحل، وهذا ما يزيد من ثمار شجرة الزيتون كمًا ونوعًا.
  • تقبل أشجار الزيتون التطعيم من أي سلالة أُخرى من الزيتون، ويتم ذلك إما عن طريق القلم أو الرقعة.
  • لا يحتاج إلى رعاية مستمرة، بل إلى بعض التقليم، والقليل من المواد الكيماوية، أو العضوية (السماد الآزوتي مثلاً) أو بعض مخلفات الحيوانات، التي تعتبر كنز بالنسبة لشجرة الزيتون، وتعطى تلك المواد عن طريق التربة، من خلال وضعها بالقرب تحت الشجرة بالقرب منها، وليس على جذعها مباشرة فقد يؤدي إلى حرقها، وهذا مايشجع شجرة الزيتون كي تثمر.

كم سنة تستغرق شجرة الزيتون كي تثمر

تزرع شجرة الزيتون في فصل الخريف، أو بداية الشتاء، مع بداية سقوط الأمطار. وتعيش شجرة الزيتون لفترات طويلة قد تصل إلى 2000 عام، بمعدل نمو بطيء. أي أنه من الممكن أن تجني ثمارها انت وأبناءك، وأحفادك، وأحفاد أحفادك. مما يجعلها صديقة وفية للعائلة، فضلًا عن كرم شجرة الزيتون عندما تثمر.
في الواقع إن شجرة الزيتون تبدأ بإنتاج الثمار بعد سنة من زراعتها، ولكن بكميات قليلة نظرًا لحجمها الصغير. ولكن تثمر شجرة الزيتون بشكل يمكن الاستفادة منه، بعد زراعتها بحوالي 7 إلى 8 سنوات. لتبدأ بعدها بإنتاج الثمار عالية الجودة، حيث يبقى إنتاجها معتدلًا في الـ 20 عامًا الأولى. لتبدأ بعدها بالإنتاج بكميات كبيرة ذات جودة عالية، وتحتوي على نسبة زيت مرتفعة.

ولكن النسب تختلف فيما بينها بناءً على المكان المزروعة فيه، وفيما إذا كانت مروية أم لا. فأشجار الزيتون غير المروية تتميز بجودة عالية، عن الأشجار التي تتم سقايتها. وذلك بكمية الزيت، وجودة الثمار التي يتم حفظها بطريقة معينة (الحفظ بالماء والملح)، لتزين الموائد طيلة العام دون أن تتلف. بالمقابل فإن الأشجار المروية تنتج كمية أكبر من الثمار، ولكن لا يمكن لثمار الزيتون المروية البقاء لمدة طويلة. حتى لو تم حفظها بالطريقة الصحيحةـ كما لا يمكنها إنتاج الزيت بكميات كبيرةـ وجودة عالية، كما هو الحال في ثمار الزيتون غير المروية.

إكثار ثمار شجرة الزيتون كل سنة

كما ذكرنا سابقًا لا تتطلب شجرة الزيتون الكثير من الخبرة، فمن المعروف أن شجرة الزيتون تثمر بالتناوب بين عام والآخر، أي يمكن لشجرة الزيتون في هذا العام إنتاج كميات هائلة من ثمار الزيتون. ولكن في العام المقبل ستكون الكمية أقل بكثير، لتعاود الإنتاج بكمية كبيرة في العام القادم. وهذه الصفة لا تقتصر على شجرة الزيتون فقط! بل على الكثير من الأشجار المثمرة الأخرى كالفاكهة. وهي معروفة لدى المزراعين، مما جعلهم يعالجون هذه المشكلة بتغذية شجرة الزيتون جيداً. نظرًا إلى أن هذه الحالة تحدث نتيجة نقص الغذاء في الشجرة عند إنتاجها للثمار بشكل كبير. مما يجعلها تحتاج لعامين أحيانًا حتى تستعيد نشاطها، وتعوض ما خسرته وتنتج كما يجب. ولكن نحن في منصة تجارتنا من خلال البحث والسؤال لأهل الخبرة، تم إخبارنا ببعض النصائح لتحفيز شجرة الزيتون كي تثمر سنذكرها لكم فيما يلي.

أهم النصائح لإثمار شجرة الزيتون

إذاً هنا سنذكر لكم أهم النصائح لتحفيز شجرة الزيتون كي تثمر وهي:

  • تقليم شجرة الزيتون بشكل صحيح، بحيث يتم قص الفروع الداخلية للتهوية، ودخول الشمس إلى الشجرة من الداخل، لتستفيد من الكلوروفيل الضروري لإنتاج الزيت في الثمار.
  • تغذيتها بالأسمدة الكيماوية (آزوت)، والأسمدة والعضوية (المخلفات الحيوانية). فهي الوصفة السحرية لزيادة ثمار الزيتون بكل ما تعنيه الكلمة من معنى.
  • إزالة الأعشاب حول شجرة الزيتون، وخصوصًا الأعشاب المتطفلة، والمتسلقة. لأنها تأخذ الكثير من مغذيات التربة، والماء، كما يمكن استخدام المواد الكيماية كالجرامكسون، بمعدل 1 لتر لكل 200 لتر ماء، وترش الأعشاب مرتين كل شهر، مع الحذر من ملامسة المبيد لشجرة الزيتون. كما أنه هناك بعض النباتات التي تحتاج إلى الرش بمبيد (الراون أب) أو (اللانسر) أو (الهربازد) بالطريقة التالية:
    • 4 لتر مبيد.
    • 2 كغ سلفات نشادر.
    • 100سم³ من زيت الطعام.
    • تخلط هذه المواد في 200 لتر من الماء، ويرش الخليط على النبات بشكل مباشر وحذر، وذلك بعد تطاير قطرات الندى في الصباح الباكر، أي في قمة نشاط الأعشاب. ولكن كن حذراً من ملامسة المبيد لشجرة الزيتون، واحرص على ارتداء الملابس الواقية.

والأهم من ذلك كله، إن ما يؤذي ويضر شجرة الزيتون عندما تثمر هو ضرب شجرة الزيتون عند جني ثمارها، مما يؤدي إلى كسر رؤوس الفروع الجديدة، ويطيل في مدة نمو الشجرة وقوتها. بالإضافة إلى ذلك ستخسر الشجرة الكثير من الأوراق، التي تعمل على تغذية الشجرة من خلال عملية التركيب الضوئي.

ومن الجدير بالذكر، هي عملية حرث التربة بعد الانتهاء من جني ثمار الزيتون، وذلك لأن الحرث يزيد من التهوية، ونفاذ الماء إلى الجذور. ويوقف الحرث عند فترة الإزهار.

شاهد أيضًا: مواسم زراعة الاشجار المثمرة.

متطلبات إثمار شجرة الزيتون

هناك بعض الأمور التي تفضلها شجرة الزيتون كي تثمر. في حال توافر تلك الأمور، إلى جانب الاعتناء بالشجرة كما ذكرنا أعلاه. ستمتلك واحدًا من أهم مشاريع المحاصيل الزراعية، والتي تشتهر بأهميتها، وفوائدها الصحية، والاقتصادية. وسنذكر لك ما تفضله شجرة الزيتون كي تثمر:

  • تحب شجرة الزيتون المناخ الدافئ والمعتدل، وتكون تلك المواقع في الجغرافيا العالمية بين خطي عرض 27 و 44 في نصف الكرة الشمالي. إلا أنها لا تتواجد بكثرة في تلك المنطقة. وتحب النمو في حوض البحر المتوسط، والمناطق الجبلية الساحلية. أي أنها تكره درجات الحرارة العالية، وتؤثر سلبًا على محصولها ولكن لا تقتلها.
  • تبدأ شجرة الزيتون بالموت، عند درجة حرارة -5 تحت الصفر. وذلك عند تعرضها لها لفترة طويلة، كما تختلف الأشجار المتأثرة بهذه الدرجة بحسب نوعها، ووضعها، وعمرها.
  • الارتفاع المناسب عن سطح البحر، تفضل شجرة الزيتون المناطق غير المرتفعة كثيرًا. ولكن لا يمكن الحكم بشكل قطعي دون الأخذ بعين الاعتبار، نوع الشجرة، والمنطقة الجغرافية، ومناخها، وحرارتها في الشتاء.
  • لا تحب شجرة الزيتون الرياح القوية، ذلك لأنه يسبب تساقط الأوراق والزهور. فضلًا عن الرياح التي تكون في معظم الأحيان باردة جدًت. مما يؤثر سلبًا على شجرة الزيتون، ولا تجعلها تثمر بشكل جيد.
  • القسم الأهم وهو التربة، حيث تحب شجرة الزيتون التربة الخصبة الصخرية. بسبب جذورها السطحية. ويجب أن تتصف التربة بما يلي:
    • التربة المحروثة، جيدة التصريف للمياه وقليلة التبخير.
    • احتواء التربة على الجير، والآزوت، والأسمدة الزراعية المغذية.

كيف تزرع شجرة الزيتون

يتم أخذ قطع من القسم الضخم الفاصل بين الساق والجذر الرئيسي، أي القرمة. ومن الضروري أن يكون حاملًا لقسم من اللحاء. وقد تكون تملك جذورًا عرضية، وغالبًا ما تكون حاملة للبراعم.
يتم وضع القرمة في قاع حفرة في التربة، بعمق حوالي 50سم. وتكون البراعم للأعلى، ثم تردم الحفرة بالتراب الغني بالمغذيات، وتكبس التربة لمنع دخول الهواء، وتترك حتى تنمو وتخرج بشكل جيد.
أو يمكن زراعته عن طريق الشتلات، حيث يتم قطع عقدة تحوي بتلة أو برعم، ويتم غمس قاعدتها بمحلول يحتوي على مواد معينة مجذِّرة. وتسمى مواد التجذير، وتغرس كل عقلتين في تربة غنية داخل كيس نايلون، وتوضع في بيت بلاستيكي. لتنمو تلك العقد بعد سنة أو أكثرـ ليصار إلى زراعتها بعد ذلك في الأرض.

كم سنة تستغرق شجرة الزيتون كي تثمر

للمزيد اقرأ زراعة الزيتون من الأغصان.

أهم أصناف شجرة الزيتون

هناك العديد من أصناف الزيتون حول العالم، ومن أهم تلك الأصناف التي حققت نسب إنتاج عالية خلال الأعوام السابقة هي:

الصنف السوري ومن أهم أنواعه هي: الصنف الصوراني، والزيتي، والقيسي، والخضيري، والدعيبلي، والمصعبي، ومحزم أبو سطل، وجلط تدمري، والمهاطي، والعجيري، والجلط. ويضاف إليها أصنافًا أقل انتشارًا، مثل: الصنف الحمصي، والخلخالي، وأبو شوكة، والصفراوي، وأدغم وعبادي.

  • وهناك الأصناف المصرية.
  • الأصناف التونسية.
  • الأَصناف الجزائرية.
  • الأصناف المغربية.
  • الأَصناف الفلسطينية.
  • الأَصناف الأردنية.

اقرأ أيضًا: تطعيم الأشجار المثمرة.

كان هذا كل ما يخص موضوعنا اليوم حول كم سنة تستغرق شجرة الزيتون كي تثمر، ذكرنا لكم فيه كل ما تحتاج معرفته لزراعة، وإنبات والمحافظة على إكثار ثمار الزيتون، وما تحبه شجرة الزيتون كي تثمر بشكل جيد، بناءً على معلومات ونصائح كنا قد حصلنا عليها من ذوي خبرة، واختصاص على أرض الواقع.