مستقبل عملة شيبا shiba الرقمية حيث يعاني سوق العملات الافتراضية من التذبذب وعدم الاستقرار. فيما تلاقي عملة شيبا shiba الرقمية اهتماما واسعا من جهة المتعاملين بالعملات الرقمية. كما يدعونها في سوق العملات الرقمية بقاتلة الدوجكوين بحسب المستثمرين والمحللين. كذلك تعد سنة 2023 هي الأهم بالنسبة لمستثمري العملات الرقمية. فقد ارتقعت قيمة بعض العملات الرقمية لمستوى عالٍ جدًا. بينما أطلق تم إطلاق عملات رقمية جديدة تتأثر بعملة الميم الدوجكوين ومهدت الطريق لظهور رموز أخرى. بما في ذلك عملة شيبا اينو فقد كانت أكبر استثمارات هذه السنة. وقد حققت مرتبة عالية في أعلى 10 تصنيفات للعملات الرقمية.

ما هو مستقبل عملة شيبا Shiba؟

بعد الجدل الذي أثارته العملات الرقمية وبالأخص عملات الميم كالدوجكوين ومن بعدها شيبا.  فقد تعددت آراء المحللين فيما يخص مستقبل عملة شيبا shiba ووصولها للقمر. ففي الوقت الحاضر يرى المحللون أنه من المناسب الاستثمار في عملة شيبا. كذلك يظهر المحللون ثقة كبيرة في أن يرتفع سعرها بشكل كبير.

من جهة أخرى، برأي فئة من المحللين أنه من غير المؤكد أن تصل قيمة عملة شيبا shiba  إلى دولار واحد في الوقت القريب. بينما في حال دعمها من إيلون ماسك فإن العملة ستشهد مزيدًا من الصعود. وفي عام 2023 من المحتمل أن تصعد قيمة شيبا إلى 0.0001 دولار تقريبا. أيضا من الممكن أن تصل حتى 0.0003 دولارا مما يستدعي رسملة سوقية تبلغ نحو 160مليار دولار.

اقرأ أيضا: أسعار الذهب في ألمانيا اليوم السبت 4-12-2021

 

تأثير إيلون ماسك على مستقبل العملة

يعمل إيلون ماسك على دعم عملة shiba بتغريداته التي تلاقي تأثيرًا كبيراً على العملات الرقمية. هذا لدرجة انخفاض أسعار العملات في نسبة ما بين 5_20% ومنها عملة بيتكوين. فقد نشر إيلون ماسك تغريدة بخصوص القضية البيئية للبيتكوين فانخفض سعرها 20% ومن ثمَّ عاد ودعمها فارتفعت 4%. حيث هناك تأثيرًا كبيرًا لتغريدات ماسك على سعر العملات ومستقبلها. غالبا ما تثير تغريدات إيلون ماسك الجدل في دعم عملة رقمية أو انخفاضها. وقد أضفت تغريدات ماسك بظلها على العملات الرقمية الميمة التي تحمل رمز الكلب. بذلك يتبين أن العملات الرقمية التي تحمل رمز الكلب بما فيهم Shiba inu ستشهد ارتفاعًا.

الانتقادات التي قابلت مشروع عملة شيبا shiba

برأي بعض رواد الصناعة في الكريبتو أنه لا يوجد مستقبل زاهر لعملة شيبا. حيث بينوا رأيهم بأنهم لم يوضحوا أن العملتين شيبا و دوجكوين هي مشاريع ليست صحيحة دون مؤسس قوي. لكنهم قالوا أن الذي ساهم في رفع قيمة هذه العملات هو الضجة الإعلامية عليها. وقد اتخذ المحللون مثالا لرأيهم عملة دوجكوين وإنه لولا دعم إيلون ماسك لها إعلاميا لما وصلت إلى ما هي عليه. فيما واجه مشروع SHIBA INU انتقادا كبيرا من قبل المحللين مع استمرار العملة في الارتفاع. بينما يقوم المشروع بتقديم قيمة ضئيلة أو معدومة، وشبهوه بمخطط الضخ و التفريغ.

اقرأ المزيد: أسعار هواتف شاومي وريلمي وأوبو في مصر بعد تعديل الجمركة 10%